www.islamcvoice.com
موجز ويب تابعنا جديدناعلى تويتر مباشر مكة المكرمة مباشر المدينة المنورة إذاعة القرآن الكريم

دواء القلوب

القصة
 

  اضافة للمفضلة

  الصفحة الرئيسية » قصة وعبرة

  القصة : دواء القلوب
 كاتب القصة : ايوب شهبون
دواء القلوب

فلان رجل غني غارق في المال ساقط في بئر الترفه و الطغيان.يظن نفسه كقمة الجبل فيرى الناس صغارا ليرونه صغيرا

لكنه غير مرتاح.بال مشغول...و قلب مغلق...و صدر ضيق

يدخل شركته فيرى الحارس ذو اللحية السوداء الذي اتصف بالاسلام عن كل العاملين و الموظفين(الشركة في بلاد اوروبية)

احتار فلان في امر هذا الرجل الغريب.اجرة بسيطة و قلب ليس ككل القلوب.بسمة زينت خداه.و ذكر قد اضاء ملامحه الفاتنة

انتهى صبر فلان فساله يوما عن سعادته رغم فقره بعد ان استدعاه عن انفراد.

تبسم الحارس فقال بعد تكبيرة لم يعرف معناها فلان:لانني مسلم.

موجة عالية لطمت فلان...يسمع بالاسلام لكنه لم يخض في اعماقه و اصوله

دخل بيته و عيناه لا ينظران الى في الارض من شدة همه و فياض حزنه

جلس امام الانترنت ثم فتح موقع قوقل بحثا عن الاسلام ليجد نفسه امام دين اهدى السعادة لاتباعه...و وهب البسمة لاصحابه...و اعطى الفرح لقلب كل شخص انتمى الى امة محمد و اسلم حق الاسلام

لم يتردد فلان لحظة في ان ذهب الى امام مسجد بعد ان بحث عنه ليعلن اسلامه امامه و امام الكل

اول صباح يقوم فيه فلان و قد ملك ذلك البسمة المنتظرة و اخد ذلك الفرح الغائب...فركب سيارته ثم علق عليها بعضا من احاديث ليحفظها...ثم دخل شركته ليلتقيه خبر وفاة ذلك الحارس

فطوبى ثم طوبى ثم طوبى له و لعمله الشريف

...................................................انتهت..............................................
غير معروف
22 صوت

: 13-11-2008

: 10724

طباعة